Jump to content
Baghdadee بغدادي
Sign in to follow this  
BahirJ

عبد الامير الورد : تحملت الغربة لأن العراق لم يمنح

Recommended Posts

عبد الامير الورد : تحملت الغربة لأن العراق لم يمنحني ما اريد

 

image001.jpg

 

· مقدم البرنامج : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، اهلاً بكم في برنامج واحات ، نستضيف اليوم في برنامجنا اسماً اكاديمياً لامعاً واديباً شاملاً هو د. عبد الامير الورد ، الدكتور الورد شخص متميز في كل شئ في كلمته وثقافته وحسن اختيار الموضوعات والالفاظ والعرض والكلام ، نستمع في البداية الى سيرتك .

 

· المعلق : ولد الدكتور عبد الامير الورد في منطقة الكاظمية في محلة البحرين عام 1933 من اسرة علم وثقافة وادب ، اكمل دراسته الاعدادية في مدينة الكاظمية وكان كثير التردد على معهد الفنون الجميلة وذلك بسبب حبه للمسرح . اكمل دراسته الجامعية في كلية الاداب وقدم مجموعة من الاعمال المسرحية وكان عضو في الفرقة الشعبية مع المرحوم جعفر السعدي ثم في فرقة المسرح الفني الحديث ، اكمل الماجستير في كلية الاداب عام 1971 ثم اكمل الدكتوراه عام 1978 ، عمل استاذ في كلية الاداب في جامعة السليمانية ثم جامعة بغداد حتى تقاعد منها ، اصدر العديد من الكتب والدراسات منها منهج الاخفش الاوسط في الدراسة النحوية ، معاني القران للاخفش ، المدارس النحوية ، السؤال الكبير ، مقدمة في ادب الوالدين ، العروض للجميع. كتب العديد من النصوص المسرحية منها رياح الخريف ، هاجر للتدريس في جامعة درمة في ليبيا عام 1990 ثم جامعة صنعاء عام 2000 ، عاد الى العراق عام 2004 ليواصل رسالته التربوية والثقافية .

 

· مقدم البرنامج : لنبدأ بسؤال درس اللغة العربية بين ان يكون معيارياً وصفياً وبين ان يكون خاضعاً لقواعد وبين ان يكون محاولة لاكتشاف انماط جديدة ، ماذا تفضل ان يكون الدرس اللغوي معيارياً ام وصفياً؟

 

· عبد الامير : الكلام في حقيقته فكرة في الذهن يحولها الى الفاظ يستقبلها السمع ويحولها الى معاني تزيد العلم الذي يساعدنا على الفهم ، وكلما كان العلم اقل ضغطاً على الذهن كلما كان المتلقي افضل وبذلك يكون النحو علماً وصفياً وهو في طبيعته وصفياً . اتذكر انه هناك شخصية من الشخصيات الفنية وهو موجود في السينما لااذكر اسمه حفظ قواعد النحو كما يصفها سيبويه ، فاذا اراد انم يكتب رسالة لابيه جاء الينا لنكتب له ، فالقواعد لم تعلمه شيئاً اما استعمال العربية بقي بعيد عنه فنحن نحتاج الى ان نفهم فيه كلام العرب.

 

 

· مقدم البرنامج: لكن المدارس النحوية العربية قدمت صورة معقدة جداً للغة العربية ؟

 

· عبد الامير : لذلك فشلت في ان تحبب النحو الى الناس .

 

· مقدم البرنامج : اي المدارس تراها افضل ؟

 

· عبد الامير : انا اكاد اخذ باراء ابن مضاء .

 

· مقدم البرنامج : ما نظريته ؟

 

· عبد الامير : لاحذف ولا تقدير الا لو تم وظهر الكلام به ولم يختل نظامه . اضافة الى الغاء نظرية العامل الذي يرفع وينصب ويجر ويجزم والمتكلم بحسب المعاني التي يريدها ، الغاء الثواني والثوالث والغاء الحذف والتقدير .

 

· مقدم البرنامج : انت درست اللغة العربية في اكثر من جامعة ودرست الادب العربي ، هل انت راض عن طريقة تدريس اللغة والمناهج التي تدرسها فيها ؟

 

· عبد الامير : هي تختلف من مكان الى اخر حسب انشدادهم للعلم او عدم انشدادهم ، ما وجدته هنا هو افضل ما وجدته في سائر الاقطار سواء في ليبيا او اليمن وما وجدته هنا اكثر احترام للدرس ورغبة في الدراسة وتقدير الجانب العلمي اكثر .

 

· مقدم البرنامج : انا اتجدث عن مناهج التدريس ، هل ترى انها مناهج مقنعة وتوصل اللغة العربية بشكل صحيح ؟

 

· عبد الامير : اللغة العربية ..لا ، اما الموض وعات الاخرى كالادب العربي ..

 

· مقدم البرنامج : انا اتحدث حصراً عن اللغة العربية ؟

 

· عبد الامير : تحتاج اللغة العربية الى جهد لايصالها الى الاخرين .

 

· مقدم البرنامج : كيف ترى موضوع ان الطالب في العراق يبدأ من الصف الرابع الابتدائي بأخذ اللغة العربية ويصل الى نهاية المرحلة الثانوية دون ان تكون له القدرة على اعطاء جملة صحيحة؟

 

· عبد الامير : من يدرس نظرية سياقة السيارات لن يجلس دقيقة واحدة خلف مقودها ، هو لايستخدم اللغة العربية بل يستخدم العامية فلا يحمل العربية خارج نطاق دروسه وبالتالي تبقى بعيدة عنه .

 

· مقدم البرنامج : وهذا قدر العربية ؟

 

· عبد الامير : ليس قدر اللغة العربية هذا قدر الذي نريده للعربية .

 

· مقدم البرنامج : نحن في واقع حال ، فنحن لا نستطيع ان نصدر امر ونقول تحدثوا باللغة العربية الفصحى في الشارع ؟

 

· عبد الامير : انا عندي مشروع ابدال الفصحى في الحياة العامية بشكل يسير وهو مشروع طويل ومفصل مثلاً أفصح مدرسة تقدم لها جوائز ومكافئات ، افصح مدرسة وافصح أسرة وافصح بائع فاكهة من السوق وهكذا شيئاً فشيئاً .

 

· مقدم البرنامج : ولكن نحن لا نستطيع اطلاقاً ان نسيطر على الظاهرة اللهجوية من مغرب الوطن العربي الى مشرقه ؟

 

· عبد الامير : بلا نستطيع .

 

· مقدم البرنامج : عفوا دكتور البنى الاجتماعية والسياسية والاقتصادية لا تزال متخلفة ، فكيف نستطيع ان ننشئ داخل هذه البنى منهجاً لتعليم اللغة العربية وتطويعها ؟

 

· عبد الامير : عبر استخدامها فاللغة العربية مفهومة ولو استخدمناها لفهمناها ولو اقتنعنا بها لامكننا ان نسير بها الى محاولات واسعة ، لم يبق ما يجمع العرب الان الا اللغة العربية لذلك لايدعي العروبة من لايعرف اللغة العربية .

 

· مقدم البرنامج : الان بعد ان انحسرت مرحلة العروبة ايديولوجياً وفكرياً وتكرست الظاهرة القطرية ، واذا كنا في ذلك العصر لم نحترم مشروعها وننقذه فكيف نستطيع ان ننقذه الان ونحن في ظل تكريس القطرية ؟

 

· عبد الامير : انا لايهمني ، كرس قطريتك لكن ضع العربية في المقام الاول وكن ما تشاء .

 

· مقدم البرنامج : انت ترى الان الانترنيت يستخدم اللهجات الشعبية الركيكة خاصة بين الرسائل الشخصية فهي لا تشجع ؟

 

· عبد الامير : ما الذي خلف الانترنيت انا لو قدمت العربية كما هي واضفت عليها ما يغري لانتهت القضية .

 

· مقدم البرنامج : لماذا لا نقول انه لابد ان نبسط اللغة العربية ، انا لدي أبناء اقرأ لهم مناهج المرحلة المتوسطة وهي حقيقة صعبة جداً ، والطلبة هم في مرحلة المتوسطة يجدون صعوبة في الاعراب المطول .

 

· عبد الامير : لعنة الله على الاعراب لنترك النظريات هناك الكثير ممن لا يعرفون سياقة السيارة وهناك الكثير لايعلمون ما هي السيارة ولكنهم يسوقونها وينجحون ، والنحو معرفة دقائق السياقة وانا اريد معرفة السياقة أي معرفة استخدام اللغة العربية ، اتذكر اني عندما كنت اتكلم مع ربيبتي بالفصحى وهي كانت تستجيب لي وكنا واقفين في احد الايام في سوق وقالت لي كم استرجعت من بقية النقود ، وكان هناك جزار فقال لنا هذه هي الوحدة العربية وليست شعارات ، فلو تعودنا تعلم الفصحى سنتكلم بسهولة ونحن نريد العربية كذوق وليس قواعد .

 

· مقدم البرنامج : حضرتك اطلعت على المناهج اللغوية العالمية واطلق عليها علم اللغة وظهرت مجموعة كبيرة ممن وضعوا قواعد اللغة ، هل تعتقد انه بالامكان الاستفادة من علم اللغة الذي وضعه الغربيون في اللغة العربية ؟

 

· عبد الامير : في موضوعة النحو ؟

 

· مقدم البرنامج : النحو وغير النحو .

 

· عبد الامير : والله كان بالامكان الاستفادة من أي منهم لو لم يكن ما عندهم مما عندنا واثبت ذلك عبد العزيز حمودة ان جميع المدارس اللغوية في الغرب نابعة من مدارس الشرق .

 

· مقدم البرنامج : ولكنها مناهج جديدة ؟

 

· عبد الامير : كله في حقيقته مأخوذ من عندنا .

 

· مقدم البرنامج : انا لااعتقد ان الجرجاني هو شبيه بدودسر على الاطلاق ؟

 

· عبد الامير : كلا في كثير من اصوله مشابه .

 

· مقدم البرنامج : انا اقصد هل يمكن الافادة منها في قواعد اللغة العربية ؟

 

· عبد الامير : لايوجد شئ لاينفعك بشرط ان تعرف كيف تسير ، نحن الى الان لا نعرف كيف نسير بقواعدنا لخدمة لغتنا وبقيت القواعد قواعد يحفظها الطالب ولا ينتفع بها .

 

· مقدم البرنامج : انت شاعر وربما لم يعطك الشعراء والنقاد حقك وانا استمعت لك واود ان نسمع شئ من شعرك ؟

 

· عبد الامير : انت تريد قصيدة وانا لدي قصيدة اذا قلتها الان فانها صفعة على الجبين .

 

دبروا لي طريق الهزيمة نحو جهنم ،

ان جنائنكم طلل من بقايا ثمود وعاد واحياء لوط القديمة

زودوني بأطهر ما تأكلون لحوم الكلام

واملئوا قربتي من محيض البغايا العقيمة

ودعوني اشير الى الوادي اللهيب لعلي اذوق جحيمه

ودعوني بلا دمعة واقيموا ولائمكم فرحاً بانتقالي عنكم لوادي تطهره النار من عاهة مستديمة

دبروا لي طريق الهزيمة

ان جميع البغايا لديكم تنادي بحق البغاء في الحياة الكريمة

فيا لضياء الدماء في زمن الجريمة

ودبروا لي طريق الهزيمة .

 

· مقدم البرنامج : هل ترى ان الخراب العراقي الموجود الان يوحي شئ من هذا ؟

 

· عبد الامير : نعم ، بدأت احس بذلك فالموظف ما زال يعتقد انه سيد المراجع وهذا خطأ ، يبقى المواطن والمراجع سيد الموقف دائماً فالموظف خادم لأصغر مراجع في حين ترى ان الموظف يتلكأ في عمله ويقول لك تعال بعد اسبوع فيبقى يلعب بك في حين لا تجد وسيلة للعيش ، فهذه نماذج وقيم قديمة لا تزال بيننا . هذا خطأ سنفكر لو بقينا هكذا سنحتاج بعد 50 او 60 سنة الى احتلال اخر .

 

· مقدم البرنامج : لماذا لم يتكرس الشعر في حياتك ويتحول الى قضية تلتزم بها التزاماً كبيراً ؟

 

· عبد الامير : الشعر معي منذ عام 1953 والى الان ولكني منذ السبعينات بدأت اتحسب عندما تحول الشعر الى بضاعة تقدم على المائدة وانحسرت تماماً حتى لا اسقط في مطب بيت الشعر واردت دائماً ان ابقى في الظل حتى لا اقع بما وقه به الاخرون .

 

· مقدم البرنامج : انت لم تصدر ديوان شعري لحد الان رغم عمرك الشعري ؟

 

· عبد الامير : كنت اخشى من هذا وديواني موجود .

 

· مقدم البرنامج : لماذا لم يصدر اذن ؟

 

· عبد الامير : حالما تنتهي المشكلات اليومية لابد ان يصدر .

 

· مقدم البرنامج : ما حكايتك مع عروض الشعر ؟

 

· عبد الامير : حكايتي عجيبة انا نشأت في بيت الشعر فيه على كل لسان وبدات احس بالابيات الشعرية ان كانت خاطئة او مستقيمة ، ودخلت كلية الاداب ولم يوفق الاستاذ في افهامنا القوانين ، ورغم هذا نجحت لذوقي الشعري ، ذهبت الى جامعة السليمانية ثم جامعة بغداد في اكاديمية الفنون ثم كلية الاداب وما زال اساتذتي موجودون ، ولم افهم العروض رغم انهم طلبوا مني تدريس مادة العروض ، لكن انفتحت علي مادة العروض في كتاب عبد الحميد الراوي وانحلت المشكلة وانا الان اؤلف كتاب اسمه العروض للجميع بلغة يستطيع الطالب المتخرج من الثالث متوسط استيعابها .

 

· مقدم البرنامج : الا تعتقد ان فهم العروض يستوجب استعداداً موسيقياً ؟

 

· عبد الامير : ابداً ، فهم العروض يحتاج الى الساعات الخمس او الست الاولى من حضور الدرس ومن لا يحضرها لايفهم شئ ، الاصمعي الشاعر الكبير لم يفهم العروض لانه لم يحضر الساعات الاولى .

 

· مقدم البرنامج : هناك حقل مهم من الحقول التي رافقت حياتك وهو المسرح ، متى بدأت الهواية والى اين انتهت ؟

 

· عبد الامير : بدات عندما كنت في الخامسة من عمري عندما اجتمع والدي واعمامي الخمسة عام 1932 وقرروا اقامة مسرحية مجنون ليلى لاحمد شوقي في منطقة الكاظمية وكانت الملابس تخاط في بيت جدي ، فنشأت وفي داخلي حب المسرح وصعدت في جمعية بيوت الامة عام 1944 لو قدر لي الان لصعدت للمسرح ثانية .

 

· مقدم البرنامج : اتذكر انك عندك مذكرات ميم مع سعدون العبيدي ؟

 

· عبد الامير : اين هو الان ؟

 

· مقدم البرنامج : مدير عام دائرة السينما والمسرح

 

· عبد الامير : لعن الله من قال انه توفي ، واتذكر مسرحية مذكرات ميم وانا افخر بها فالسيطرة على الجمهور وحدك لسلعة كاملة دون ان تقع في مطب التهريج عمل بطولي وانا مستعد ان اعمل معه من جديد .

 

· مقدم البرنامج : وصلت لي معلومات انك مهتم بالتشكيل والتصوير والغناء ؟

 

· عبد الامير : احب الغناء كثيراً ولكي اغني دون حرج احول الكلمات في الله ورسوله واغني كما اشاء حيث اكون مطمئناً . مثلاً اغنية يا هلي يكفي ملام لعبد الحليم حافظ حولتها الى اغاني لله ورسوله ، انا لا اجيد الرسم ولكن في يوم كنت اصلي وواضع المسبحة امامي فوجدت اني استطيع تشكيلها كما اشاء ، وفي صنعاء اشتريت مدة بيضاء وكلما رأيت شكلاً يستحق صورته ، فاجتمعت لدينا مجموعة غريبة من الصور سميتها رسوم شكلتها المسبحة وهذا بالنسبة لي فن التصوير وانا احب الفن بشكل عام سواء رسم او نحت او تشكيل وانا اتذوقه واعيشه .

 

· مقدم البرنامج : انت ترى ان التجويد جزء من علم الصوت وانه اهمل كثيراً ؟

 

· عبد الامير : لو جئتك بانسان مولود سنة 100 للهجرة علم التجويد يجعلنا ننطق الكلمات كما نطقها الرسول محمد ابن عبد الله صلى الله عليه وسلم ، اذن هو علم الصوت الدقيق العربي المسلم ، اليوم نسمع المقرئ العربي والتركي والهندي والفارسي كلهم يقرؤون بلام واحدة وظاء واحدة ، ونحن ظلمنا علم التجويد عندما جعلناه خاص بالقران ويجب ان يدرس من الابتدائية الى الإعدادية .

 

· مقدم البرنامج : اهتمامك بالتجويد والادب والشعر جاء من بيوت الكاظمية الرصينة ، هل لك ان تحدثنا عن تلك البيوت ؟

 

· عبد الامير : انا لم ادخل فيها كثيراً وفي بداية شبابي اكثرها زالت فتوفي 3 من ال الصدر ثم توفي مجموعة ال ياسين وكانت هناك مكتبة للامام الحسن ومكتبة للامام الصدر ومكتبة الجوادين وكانت مكاتب ومناهل للعلم استفدنا منها .

 

· مقدم البرنامج : بيت الورد من البيوت اللامعة في الكاظمية ، ماذا اعطاك ؟

 

· عبد الامير : في بيت جدي كانت هناك 3 مكاتب ، واحدة لوالدي واخرى لخالتي واخرى لخالي ، وفي بيت جدي لوالدي كانت مكتبة عمي ، فالمكتبة جزء مهم عندي والكتاب جزء مهم مني .

 

· مقدم البرنامج : هناك من قصائدك اظن انها قصيدة رسالة ممكن ان نسمعها ؟

 

· عبد الامير : جائتك من كبدٍ حرا لمحزنة .. قد صاغ الفاظها نبض الشرايين .. فلا تعرها سراباً لا خلاق له ولا يضل صداً في قلب موهون .. خذها خلاصة عمر ظللت اقطعه عام فعام الى تذريف ستيني .. اسير شوط حياتني غير متئابداً ، ارص ركبي بلا رفق ولا لين .. خذيني الى ارض ترى الانسان مكرمةً وليس العوبة في كف مجنون .. تظل ساعاتها تترى وبي ثقة اني لست مرهوناً لمرهون .. خذ بي وانا لست ملاكاً في طهروته .. ولكني لست ارى غير الشياطين ..

 

· مقدم البرنامج : يبدو ان الغربة محطة مهمة في حياتك ، ارتك اشياء كان سببها بعدك عن الوطن والاهل ، هل لك ان تطيق ساحة الغربة بعيداً عن العراق ؟

 

· عبد الامير : كنت اتحمل الغربة لا ن العراق لم يعطيني ما اريد ، لا انا ممثل وجدت مكاني بين الممثلين ولا انا استاذ وجدت حقي بين الاساتذة والى الان واقولها بملاء فمي .

 

· مقدم البرنامج : لماذا دكتور ؟

 

· عبد الامير : اسألهم هم انا لا عرف .

 

· مقدم البرنامج : هل هذا جزء من امتهان الانسان العالم والمثقف في بلد يعج بالصراع ؟

 

· عبد الامير : فليكن ما يكون انا معروف تاريخي المسرحي والشعري ، مع ذلك اترزق لأسد لقمة العيش اليومي وقلتها وسأقولها ، دبروا لي طريق الهزيمة نحو جهنم ان جنانكم طلل من بقايا ثمود وعام واحياء لوط القديمة .

 

· مقدم البرنامج : هذا يجرنا الى موقع العالم والمثقف الا ترى انه هناك صراع سياسي يعزل فئة المثقفين ويضعها في فئة العازة والفقر هل هذا سمة العراق الحديث ؟

 

· عبد الامير : هناك قضية حدثت عندما انتج الاتحاد السوفيتي اول قمر صناعي جنت امريكا وشخصت ان الاتحاد السوفيتي ارقى منها علمياً ولكن غفي الحقيقة انه ليس ارقى منها لكن يسخو اكثر على القضايا العسكرية ، وان الارقى علميا هم اليابان وعندما سالوا عن سبب رقيهم قالوا " اعطينا المعلم حكمة القاضي وسلطة الضابط ومرتب الوزير" والان اليابان تغزو العالم دون جندي واحد .

 

· مقدم البرنامج : لماذا لايعطي السياسي العراقي الحق للمثقف والعالم المبدع ؟

 

· عبد الامير : لانه لم يتعلم ولو كان يتعلم لكان أستاذه هو شيخه وتذكر ان المدرس عندما يكون اغلى اهل البيت فهذا هو البلد المتقدم .

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...