Jump to content
Baghdadee بغدادي
Sign in to follow this  
abusadiq

تعليق حول مصطلح انكليزي

Recommended Posts

في هذا المقال يرد مصطلح انكليزي ، علق عليه احد القراء ، ارى ان اضعه في هذا الباب لاه الهدف هو ترجمة المصطلح

 

 

من يهب يملك

عبد الرحمن الراشد

 

يبدو ان هذا هو التفسير المعقول للمعركة المحتدمة في لبنان، منذ خراب حرب الصيف، تدور حول من يستلم المعونات ويمنحها للناس. فرئيس الوزراء فؤاد السنيورة ينتقد ايران، لانها تقدم معوناتها المالية لحزب الله المتمرد على الحكومة، ويطالبها بأن تقدمه لقنواتها الشرعية. وسبق أن سمعت من مسؤولين خليجيين قولهم إن حزب الله طلب ان تسلم له أموال الإعمار مباشرة، بدعوى انه خير من يديرها حتى لا يطولها الفساد، في حين ان الجميع مقتنعون بأن الحزب لا يريد لأحد علاقة بأهل الجنوب غيره. كما ان القوات الدولية العاملة في الجنوب اللبناني «اليونيفيل» تتعرض هي الأخرى لنقد من اطراف في حزب الله، لأنها تهب مساعداتها لأهل الجنوب مباشرة، من دون المرور على الحزب. فهي تريد علاقة حسنة مع الاهالي في حين ان المقاتلين يريدون حالة الحرب قائمة.

 

وصراع المال أكثر علانية في اراضي السلطة الفلسطينية، حيث ان حماس وفتح تتصارعان على حق الامساك بتصريف الاموال الحكومية والمساعدات الخارجية. الدليل على ذلك الخلاف على المعونات الدولية. فالمجموعة الاوروبية، التي زادت من دعمها للفلسطينيين في الآونة الأخيرة، تقدم اموالها مباشرة للمستشفيات والمدارس والجمعيات الانسانية. هي تعتقد ان اضافة المال الى الصراع السياسي سيجعله سلاحا مدمرا، وطالما ان الهدف مساعدة المواطن الفلسطيني، فالأجدر منحه للمستشفى او المدرسة مباشرة، والتأكد من سلامة انفاقه. وفي فلسطين السبب واضح، ففتح متهمة دائما بالتسيب الاداري والفساد المالي، أما حماس فتتهم بأنها تحول أموال المعونات الخارجية لخدمة أجندة سياسية. لكن كما قال شاعر العرب المتنبي معبرا أيضا عن حال اليوم «لامجد في الدنيا لمن قل ماله».

 

والمال هو السلطة حتى عند غيرنا بدليل ان الرئيس الاميركي هاري ترومان، منذ نصف قرن، وضع لوحة على مكتبه تقول «هنا يقف الدولار» او بمعنى عربي أكثر فصاحة «هنا يمر الدولار». والسيناتورة هيلاري كلينتون تهدد الرئيس جورج بوش بأنه سيلقى مصير حماس فتمنع عنه الاموال قائلة إن الديموقراطيين سيقفون شوكة في حلقه، من خلال اللجنة المالية في الكونجرس، بمنع التمويل المالي عن نشاطاته العسكرية. وفي ظني ان التفسير التاريخي الصحيح للفشل الاميركي في العراق في أساسه يكمن في منح البنتاغون ادارة ميزانية العراق، الذي مكن وزارة الدفاع من ادارة الدولة وأقصى وزارة الخارجية، التي كانت مؤهلة لترتيب الوضع الجديد، والتي جاءت بافكار بلا أموال، واضطر الوزير حينها كولن باول الى الاعتكاف ثم الاستقالة. وقد بددت وزارة الدفاع الاميركية، بكرم غير معهود، اكثر من ثلائمائة مليار دولار على مشاريع سياسية فاشلة لتثبت للجميع انه ليس بالدولار وحده يمكن حكم العراق، بل يحتاج الى عقل راجح أيضا.

 

alrashed@asharqalawsat.com

 

 

 

التعليــقــــات

محمد صالح الدهام، «المملكة العربية السعودية»، 20/01/2007

صباح الخير. نحن العرب نعتقد أنه لا عز لنا إلا بالمال لدرجة أن السياسيين العرب يفضلون إدارة المال العام وإهداره عن إدارة مصالح الدولة. متى يكمن الخلاف بين السياسيين عندما يكون المال هو الفيصل. حزب الله يعتبر نفسه أيدي أمينة على سلامة لبنان وتعميرها فهذا منطقي لأنه هو من تسبب في تدميرها وهو الذي يريد إعمار الجنوب فقط. أما حماس وفتح فسوف يتأجج الصراع بينهما كلما منح أولمرت للحكومة الحالية مساعدات من أموالها المتجمدة وأعتقد أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بدأ يلعب بهذا الكارت الرابح لأناس لا يفكرون إلا في مصالحهم. ولك حبي وتقديري أستاذي عبد الرحمن.

 

علي احمد الخياط، «الكويت»، 20/01/2007

يقول الشاعر أحمد شوقي:

رأيت الناس قد مالوا لمن عنده مال ومن لا عنده مال فالناس عنه قد مالوا

 

غسّان غصن - لبنان، «لبنان»، 20/01/2007

مع تقديري للأستاذ عبد الرحمن الراشد، أودّ أنّ ألفت انتباهه إلى أنّ كلمة (buck) في الجملة المُشار إليها على مكتـب ترومان لا تعني الدّولار، وإنّما المسؤوليّة: (the buck stops here)، أي أنه يتحمّل كامل المسؤوليّة عمّا يحدث. وهذه نقيض القـول (to pass the buck): أي يتهرّب من المسؤوليّة، أو المَلامة، بإلقائها على الغَير.

 

Share this post


Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
Sign in to follow this  

×
×
  • Create New...